قرية ابن شريم الرسمي
<META http-equiv=Pragma content=no-cache>
<META
http-equiv=Cache-Control content=no-cache>
<META
content=DOCUMENT name=RESOURCE-TYPE>
<META content=GLOBAL
name=DISTRIBUTION>
<META content="1 DAYS"
name=REVISIT-AFTER>
<META content="index, follow"
name=robots>
<META content=index,follow name=Robots>
<META
content=MR.ABOD name=Developer><!-- Improve registration Rates
-->
<STYLE type=text/css>


#topbar{
position:absolute;
border:
1px solid black;
padding: 4px;
background-color: white;
width:
360px;
visibility: hidden;
z-index: 0;
}

</STYLE>

<script
type=text/javascript>
var persistclose=0 //set to 0 or 1. 1 means
once the bar is manually closed, it will remain closed for browser
session
var startX = 30 //set x offset of bar in pixels
var startY
= 4 //set y offset of bar in pixels
var verticalpos="fromtop"
//enter "fromtop" or "frombottom"

function iecompattest(){
return
(document.compatMode && document.compatMode!="BackCompat")?
document.documentElement : document.body
}

function
get_cookie(Name) {
var search = Name + "="
var returnvalue = "";
if
(document·cookie.length > 0) {
offset =
document·cookie.indexOf(search)
if (offset != -1) {
offset +=
search.length
end = document·cookie.indexOf(";", offset);
if (end
== -1) end = document·cookie.length;
returnvalue=unescape(document·cookie.substring(offset,
end))
}
}
return returnvalue;
}

function closebar(){
if
(persistclose)
document·cookie="remainclosed=1"
document.getElementById("topbar").style.visibility="hidden"
}

function
staticbar(){
barheight=document.getElementById("topbar").offsetHeight
var
ns = (navigator.appName.indexOf("Netscape") != -1) || window.opera;
var
d = document;
function ml(id){
var el=d.getElementById(id);
if
(!persistclose || persistclose &&
get_cookie("remainclosed")=="")
el.style.visibility="visible"
if(d.layers)el.style=el;
el.sP=function(x,y){this.style.left=x+"px";this.style.top=y+"px";};
el.x
= startX;
if (verticalpos=="fromtop")
el.y = startY;
else{
el.y
= ns ? pageYOffset + innerHeight : iecompattest().scrollTop +
iecompattest().clientHeight;
el.y -= startY;
}
return el;
}
window.stayTopLeft=function(){
if
(verticalpos=="fromtop"){
var pY = ns ? pageYOffset :
iecompattest().scrollTop;
ftlObj.y += (pY + startY - ftlObj.y)/8;
}
else{
var
pY = ns ? pageYOffset + innerHeight - barheight:
iecompattest().scrollTop + iecompattest().clientHeight - barheight;
ftlObj.y
+= (pY - startY - ftlObj.y)/8;
}
ftlObj.sP(ftlObj.x, ftlObj.y);
setTimeout("stayTopLeft()",
10);
}
ftlObj = ml("topbar");
stayTopLeft();
}

if
(window.addEventListener)
window.addEventListener("load", staticbar,
false)
else if (window.attachEvent)
window.attachEvent("onload",
staticbar)
else if (document.getElementById)
window.onload=staticbar
</script><div
style="color: Black;" id="topbar"><a onclick="closebar(); return
false" href=""><img title="إغلاق" alt="إغلاق"
src="http://illiweb.com/fa/admin/icones/supprimer.png"
border="0"></a> <table class="forumline" width="100%"
border="0" cellspacing="1" cellpadding="0"><tr><td
class="catLeft" height="25"><span
class="genmed"><b><center>التسجيل السريع
</center></b></span></td></tr><tr><td
class='row1' align="left"><p><TABLE class=forumline
cellSpacing=1 cellPadding=3 width="100%" border=0><FORM
action=profile.forum method=post
encType=multipart/form-data><TBODY><TR><TD class=row2
colSpan=2><SPAN class=gensmall>الاجزاء المشار اليها بـ * مطلوبة
الا اذا ذكر غير ذلك</SPAN></TD></TR><TR><TD
class=row1 width="38%"><SPAN class=gen>اسم مشترك :
*</SPAN></TD><TD class=row2><INPUT class=post
maxLength=25 size=25
name=username></TD></TR><TR><TD
class=row1><SPAN class=gen>عنوان البريد الالكتروني :
*</SPAN></TD><TD class=row2><INPUT class=post
maxLength=64 size=25
name=email></TD></TR><TR><TD
class=row1><SPAN class=gen>كلمة السر :
*</SPAN><BR><SPAN
class=gensmall></SPAN></TD><TD class=row2><INPUT
class=post type=password maxLength=25 size=25
name=new_password></TD></TR><TR><TD
class=row1><SPAN class=gen>تأكيد كلمة السر :
*</SPAN><BR><SPAN
class=gensmall></SPAN></TD><TD class=row2><INPUT
class=post type=password maxLength=25 size=25
name=password_confirm></TD></TR><TR><TD
class=catBottom align=middle colSpan=2 height=28><INPUT
type=hidden value=register name=mode><INPUT type=hidden value=true
name=agreed><INPUT type=hidden value=0 name=coppa><INPUT
class=mainoption type=submit value=قدم name=submit>
</TD></TR></TBODY></FORM></TABLE></p></td></tr></table></td></tr></table>
<p></p></A></TD></DIV><DIV
align=center><DIV align=center>



 
الرئيسيةالبوابهاليوميةس .و .جالمجموعاتالتسجيلدخول
تم الدعس على صاحب المنتدى من قبل عدووول الكندي جي هاهاهاها

شاطر | 
 

 * باب أمر ولاة الأمور بالرفق باب الوالي العادل ووجوب طاعة ولي الأمر والنهي عن سؤال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عدوووول الكندي
مدير العام
مدير العام
avatar

عدد المساهمات : 138
نقاط : 2992
تاريخ التسجيل : 07/11/2010
الموقع : رفحاء

مُساهمةموضوع: * باب أمر ولاة الأمور بالرفق باب الوالي العادل ووجوب طاعة ولي الأمر والنهي عن سؤال    الإثنين نوفمبر 08, 2010 1:42 pm

باب أمر ولاة الأمور بالرفق باب الوالي العادل ووجوب طاعة ولي الأمر والنهي عن سؤال الإمارة وحث السلطان على اتخاذ وزير صالح النهي عن تولية الإمارة لمن يسألها باب حفظ السر والوفاء بالعهد



*2* 78 - باب أمر ولاة الأمور بالرفق برعاياهم ونصيحتهم والشفقة عليهم والنهي عن غشهم والتشديد عليهم وإهمال مصالحهم والغفلة عنهم وعن حوائجهم

@قال اللَّه تعالى (الشعراء 215): {واخفض جناحك لمن اتبعك من المؤمنين}.

وقال تعالى (النحل 90): {إن اللَّه يأمر بالعدل والإحسان وإيتاء ذي القربى، وينهى عن الفحشاء والمنكر والبغي، يعظكم لعلكم تذكرون}.

653 - وعن ابن عمر رَضِيَ اللَّهُ عَنهماُ قال سمعت رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم يقول: <كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته. الإمام راع ومسؤول عن رعيته، والرجل راع في أهله ومسؤول عن رعيته، والمرأة راعية في بيت زوجها ومسؤولة عن رعيتها، والخادم راع في مال سيده ومسؤول عن رعيته؛ وكلكم راع ومسؤول عن رعيته> مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.

654 - وعن أبي يعلى معقل بن يسار رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال سمعت رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم يقول: <ما من عبد يسترعيه اللَّه رعية يموت يوم يموت وهو غاش لرعيته إلا حرم اللَّه عليه الجنة> مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.

وفي رواية: <فلم يحطها بنصحه لم يجد رائحة الجنة>

وفي رواية لمسلم: <ما من أمير يلي أمور المسلمين ثم لا يجهد لهم، وينصح لهم، إلا لم يدخل الجنة> .

655 - وعن عائشة رَضِيَ اللَّهُ عَنها قالت سمعت رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم يقول في بيتي هذا: <اللهم من ولي من أمر أمتي شيئاً فشق عليهم فاشقق عليه ومن ولي من أمر أمتي شيئاً فرفق بهم فارفق بهم> رَوَاهُ مُسلِمٌ.

656 - وعن أبي هريرة رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال، قال رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم: <كانت بنو إسرائيل تسوسهم الأنبياء، كلما هلك نبي خلفه نبي، وإنه لا نبي بعدي، سيكون بعدي خلفاء فيكثرون> قالوا: يا رسول اللَّه فما تأمرنا؟ قال: <أوفوا ببيعة الأول فالأول، ثم أعطوهم حقهم، واسألوا اللَّه الذي لكم فإن اللَّه سائلهم عما استرعاهم> مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.

657 - وعن عائذ بن عمرو رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ أنه دخل على عبيد اللَّه بن زياد فقال: أي بني إني سمعت رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم: <إن شر الرعاء الحطمة> فإياك أن تكون منهم. مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.

658 - وعن أبي مريم الأزدي رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ أنه قال لمعاوية رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ سمعت رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم يقول: <من ولاه اللَّه شيئاً من أمور المسلمين فاحتجب دون حاجتهم وخلتهم وفقرهم، احتجب اللَّه دون حاجته وخلته وفقره يوم القيامة> فجعل معاوية رجلاً على حوائج الناس. رواه أبو داود والترمذي.

*2* 79 - باب الوالي العادل

@قال اللَّه تعالى (النحل 90): {إن اللَّه يأمر بالعدل والإحسان وإيتاء ذي القربى} الآية.

وقال تعالى (الحجرات 9): {وأقسطوا إن اللَّه يحب المقسطين}.

659 - وعن أبي هريرة رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ عن النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم قال: <سبعة يظلهم اللَّه في ظله يوم لا ظل إلا ظله: إمام عادل، وشاب نشأ في عبادة اللَّه تعالى، ورجل قلبه معلق في المساجد، ورجلان تحابا في اللَّه اجتمعا عليه وتفرقا عليه، ورجل دعته امرأة ذات منصب وجمال فقال إني أخاف اللَّه، ورجل تصدق بصدقة فأخفاها حتى لا تعلم شماله ما تنفق يمينه، ورجل ذكر اللَّه خالياً ففاضت عيناه> مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.

660 - وعن عبد اللَّه بن عمرو بن العاص رَضِيَ اللَّهُ عَنهماُ قال، قال رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم: <إن المقسطين عند اللَّه على منابر من نور: الذين يعدلون في حكمهم وأهليهم وما ولوا> رَوَاهُ مُسلِمٌ.

661 - وعن عوف بن مالك رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال سمعت رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم يقول: <خيار أئمتكم الذين تحبونهم ويحبونكم، وتصلون عليهم ويصلون عليكم. وشرار أئمتكم الذين تبغضونهم ويبغضونكم، وتلعنونهم ويلعنونكم!> قال: قلنا يا رَسُول اللَّهِ أفلا ننابذهم؟ قال: <لا ما أقاموا فيكم الصلاة، لا، ما أقاموا فيكم الصلاة> رَوَاهُ مُسلِمٌ.

قوله: <تصلون عليهم> : تدعون لهم.

662 - وعن عياض بن حمار رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال سمعت رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم يقول: <أهل الجنة ثلاثة: ذو سلطان مقسط موفق، ورجل رحيم رقيق القلب لكل ذي قربى ومسلم، وعفيف متعفف ذو عيال> رَوَاهُ مُسلِمٌ.

*2* 80 - باب وجوب طاعة ولاة الأمور في غير معصية اللَّه وتحريم طاعتهم في المعصية

@قال اللَّه تعالى (النساء 59): {يا أيها الذين آمنوا أطيعوا اللَّه، وأطيعوا الرسول، وأولي الأمر منكم}.

663 - وعن ابن عمر رَضِيَ اللَّهُ عَنهُما عن النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم قال: <على المرء المسلم السمع والطاعة فيما أحب وكره، إلا أن يؤمر بمعصية، فإذا أمر بمعصية فلا سمع ولا طاعة> مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.

664 - وعنه رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال: كنا إذا بايعنا رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم على السمع والطاعة يقول لنا: <فيما استطعتم> مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.

665 - وعنه رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال سمعت رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم يقول: <من خلع يداً من طاعة لقي اللَّه يوم القيامة ولا حجة له، ومن مات وليس في عنقه بيعة مات ميتةً جاهليةً> رَوَاهُ مُسلِمٌ.

وفي رواية له: <ومن مات وهو مفارق للجماعة فإنه يموت ميتةً جاهليةً> .

<الميتة> بكسر الميم.

666 - وعن أنس رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال، قال رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم: <اسمعوا وأطيعوا إن استعمل عليكم عبد حبشي كأن رأسه زبيبة> رَوَاهُ البُخَارِيُّ.

667 - وعن أبي هريرة رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال، قال رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم: <عليك بالسمع والطاعة في عسرك ويسرك، ومنشطك ومكرهك، وأثرة عليك> رَوَاهُ مُسلِمٌ.

668 - وعن عبد اللَّه بن عمر رَضِيَ اللَّهُ عَنهُما قال: كنا مع رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم في سفر فنزلنا منزلاً، فمنا من يصلح خباءه، ومنا من ينتضل، ومنا من هو في جَشَرِهِ إذ نادى منادي رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم: الصلاة جامعة. فاجتمعنا إلى رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم فقال: <إنه لم يكن نبي قبلي إلا كان حقاً عليه أن يدل أمته على خير ما يعلمه لهم، وينذرهم شر ما يعلمه لهم، وإن أمتكم هذه جعل عافيتها في أولها، وسيصيب آخرها بلاء وأمور تنكرونها، وتجيء فتن يرقق بعضها بعضاً، وتجيء الفتنة فيقول المؤمن هذه مهلكتي، ثم تنكشف، وتجيء الفتنة فيقول المؤمن هذه هذه، فمن أحب أن يزحزح عن النار ويدخل الجنة فلتأته منيته وهو مؤمن بالله واليوم الآخر، وليأت إلى الناس الذي يحب أن يؤتى إليه.

ومن بايع إماماً فأعطاه صفقة يده وثمرة قلبه فليطعه إن استطاع، فإن جاء آخر ينازعه فاضربوا عنق الآخر> رَوَاهُ مُسلِمٌ.

قوله <ينتضل> : أي يسابق بالرمي بالنبل والنشاب.

و <الجشر> بفتح الجيم والشين المعجمة وبالراء: وهي الدواب التي ترعى وتبيت مكانها.

وقوله <يرقق بعضها بعضاً> : أي يصير بعضها بعضاً رقيقاً: أي خفيفاً لعظم ما بعده فالثاني يرقق الأول. وقيل معناه: يسوق بعضها إلى بعض بتحسينها وتسويلها. وقيل: يشبه بعضها بعضاً.

669 - وعن أبي هنيدة وائل بن حجر رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال: سأل سلمة بن يزيد الجعفي رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم فقال: يا نبي اللَّه أرأيت إن قامت علينا أمراء يسألونا حقهم ويمنعونا حقنا فما بأمرنا؟ فأعرض عنه. ثم سأله فقال رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم: <اسمعوا وأطيعوا فإنما عليهم ما حملوا وعليكم ما حملتم> رَوَاهُ مُسلِمٌ.

670 - وعن عبد اللَّه بن مسعود رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال، قال رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم: <إنها ستكون بعدي أثرة وأمور تنكرونها!> قالوا: يا رَسُول اللَّهِ كيف تأمر من أدرك منا ذلك؟ قال: <تؤدون الحق الذي عليكم وتسألون اللَّه الذي لكم> مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.

671 - وعن أبي هريرة رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال، قال رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم: <من أطاعني فقد أطاع اللَّه، ومن عصاني فقد عصى اللَّه، ومن يطع الأمير فقد أطاعني، ومن يعص الأمير فقد عصاني> مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.

672 - وعن ابن عباس رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ أن رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم قال: <من كره من أميره شيئاً فليصبر، فإنه من خرج من السلطان شبراً مات ميتةً جاهليةً> مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.

673 - وعن أبي بكرة رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال سمعت رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم يقول: <من أهان السلطان أهانه اللَّه> رَوَاهُ التِّرمِذِيُّ وَقَالَ حَدِيثٌ حَسَنٌ. وفي الباب أحاديث كثيرة في الصحيح. وقد سبق بعضها في أبواب.

*2* 81 - باب النهي عن سؤال الإمارة واختيار ترك الولايات إذا لم يتعين عليه أو تدع حاجة إليه

@قال اللَّه تعالى (القصص 83): {تلك الدار الآخرة نجعلها للذين لا يريدون علواً في الأرض ولا فساداً، والعاقبة للمتقين}.

674 - وعن أبي سعيد عبد الرحمن بن سمرة رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال، قال لي رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم: <يا عبد الرحمن ابن سمرة لا تسأل الإمارة فإنك إن أعطيتها عن غير مسألة أعنت عليها، وإن أعطيتها عن مسألة وكلت إليها، وإذا حلفت على يمين فرأيت غيرها خيراً منها فأت الذي هو خير وكفر عن يمينك> مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.

675 - وعن أبي ذر رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال، قال رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم: <يا أبا ذر إني أراك ضعيفاً، وإني أحب لك ما أحب لنفسي؛ لا تأمرن على اثنين، ولا تولين مال يتيم> رَوَاهُ مُسلِمٌ.

676 - وعنه رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال قلت: يا رَسُول اللَّهِ ألا تستعملني؟ فضرب بيده على منكبي ثم قال: <يا أبا ذر إنك ضعيف، وإنها أمانة، وإنها يوم القيامة خزي وندامة، إلا من أخذها بحقها أدى الذي عليه فيها> رَوَاهُ مُسلِمٌ.

677 - وعن أبي هريرة رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ أن رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم قال: <إنكم ستحرصون على الإمارة، وستكون ندامة يوم القيامة> رَوَاهُ البُخَارِيُّ.

*2* 82 - باب حث السلطان والقاضي وغيرهما من ولاة الأمور على اتخاذ وزير صالح وتحذيرهم من قرناء السوء والقبول منهم

@قال اللَّه تعالى (الزخرف 67): {الأخلاء يومئذ بعضهم لبعض عدو إلا المتقين}.

678 - وعن أبي سعيد وأبي هريرة رَضِيَ اللَّهُ عَنهُما أن رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم قال: <ما بعث اللَّه من نبي ولا استخلف من خليفة إلا كانت له بطانتان: بطانة تأمره بالمعروف وتحضه عليه، وبطانة تأمره بالشر وتحضه عليه؛ والمعصوم من عصم اللَّه> رَوَاهُ البُخَارِيُّ.

679 - وعن عائشة رَضِيَ اللَّهُ عَنها قالت قال رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم: <إذا أراد اللَّه بالأمير خيراً جعل له وزير صدق: إن نسي ذكره، وإن ذكر أعانه، وإذا أراد به غير ذلك جعل له وزير سوء: إن نسي لم يذكره، وإن ذكر لم يعنه> رواه أبو داود بإسناد جيد على شرط مسلم.

*2* 83 - باب النهي عن تولية الإمارة والقضاء وغيرهما من الولايات لمن سألها أو حرص عليهم فعرض بها

680 - عن أبي موسى الأشعري رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال: دخلت على النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم أنا ورجلان من بني عمي فقال أحدهما: يا رَسُول اللَّهِ أمرنا على بعض ما ولاك اللَّه عَزَّ وَجَلَّ، وقال الآخر مثل ذلك. فقال: <إنا والله لا نولي هذا العمل أحداً سأله، أو أحداً حرص عليه> مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.

*1* كتاب الأدب

*2* 84 - باب الحياء وفضله والحث على التخلق به

681 - عن ابن عمر رَضِيَ اللَّهُ عَنهُما أن رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم مر على رجل من الأنصار وهو يعظ أخاه في الحياء. فقال رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم: <دعه فإن الحياء من الإيمان> مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.

682 - وعن عمران بن حصين رَضِيَ اللَّهُ عَنهُما قال، قال رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم: <الحياء لا يأتي إلا بخير> مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.

وفي رواية لمسلم: <الحياء خير كله> أو قال: <الحياء كله خير> .

683 - وعن أبي هريرة رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ أن رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم قال: <الإيمان بضع وسبعون أو بضع وستون شعبة. فأفضلها قول لا إله إلا اللَّه، وأدناها إماطة الأذى عن الطريق. والحياء شعبة من الإيمان> مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.

<البضع> بكسر الباء، ويجوز فتحها وهو: من الثلاثة إلى العشرة.

و <الشعبة> : القطعة والخصلة.

و <الإماطة> : الإزالة.

و <الأذى> : ما يؤذي كحجر وشوك وطين ورماد وقذر ونحو ذلك.

684 - وعن أبي سعيد الخدري رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال: كان رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم أشد حياء من العذراء في خدرها، فإذا رأى شيئاً يكرهه عرفناه في وجهه. مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.

قال العلماء: حقيقة الحياء: خلق يبعث على ترك القبيح ويمنع من التقصير في حق ذي الحق.

وروينا عن أبي القاسم الجنيد رحمه اللَّه قال: الحياء رؤية الآلاء: أي النعم، ورؤية التقصير فيتولد بينهما حالة تسمى حياء، والله أعلم.

*2* 85 - باب حفظ السر

@قال اللَّه تعالى (الإسراء 34): {وأوفوا بالعهد إن العهد كان مسؤولاً}.

685 - وعن أبي سعيد الخدري رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال، قال رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم: <إن من أشر الناس عند اللَّه منزلة يوم القيامة الرجل يفضي إلى المرأة وتفضي إليه ثم ينشر سرها> رَوَاهُ مُسلِمٌ.

686 - وعن عبد اللَّه بن عمر رَضِيَ اللَّهُ عَنهُما أن عمر رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ حين تأيمت بنته حفصة قال: لقيت عثمان بن عفان فعرضت عليه حفصة فقلت: إن شئت أنكحتك حفصة بنت عمر. قال: سأنظر في أمري. فلبثت ليالي ثم لقيني فقال: قد بدا لي أن لا أتزوج يومي هذا. فلقيت أبا بكر الصديق رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ فقلت: إن شئت أنكحتك حفصة بنت عمر. فصمت أبو بكر رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ فلم يرجع إلي شيئاً! فكنت عليه أوجد مني على عثمان، فلبثت ليالي ثم خطبها النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم فأنكحتها إياه. فلقيني أبو بكر فقال: لعلك وجدت علي حين عرضت علي حفصة فلم أرجع إليك شيئاً؟ فقلت: نعم. قال: فإنه لم يمنعني أن أرجع إليك فيما عرضت علي إلا أني كنت علمت أن النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم ذكرها فلم أكن لأفشي سر رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم ولو تركها النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم لقبلتها> رَوَاهُ البُخَارِيُّ.

قوله: <تأيمت> : أي صارت بلا زوج. وكان زوجها توفي رَضِيَ اللَّهُ عَنها.

<وجدت> : غضبت.

687 - وعن عائشة رَضِيَ اللَّهُ عَنها قالت: كن أزواج النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم عنده فأقبلت فاطمة رَضِيَ اللَّهُ عَنها تمشي ما تخطئ مشيتها من مشية رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم شيئاً، فلما رآها رحب بها وقال: <مرحباً بابنتي> ثم أجلسها عن يمينه أو عن شماله، ثم سارها فبكت بكاءً شديداً، فلما رأى جزعها سارها الثانية فضحكت. فقلت لها: خصك رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم من بين نسائه بالسرار ثم أنت تبكين؟ فلما قام رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم سألتها: ما قال لك رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم؟ قالت: ما كنت لأفشي على رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم سره. فلما توفي رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم قلت: عزمت عليك بما لي عليك من الحق لما حدثتني ما قال لك رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم؟ فقالت: أما الآن فنعم: أما حين سارني في المرة الأولى فأخبرني أن جبريل كان يعارضه القرآن في كل سنة مرة أو مرتين وأنه عارضه الآن مرتين <وإني لا أرى الأجل إلا قد اقترب فاتقي اللَّه واصبري فإنه نعم السلف أنا لك> فبكيت بكائي الذي رأيت، فلما رأى جزعي سارني الثانية فقال: <يا فاطمة أما ترضين أن تكوني سيدة نساء المؤمنين أو سيدة نساء هذه الأمة؟> فضحكت ضحكي الذي رأيت. مُتَّفَقٌ عَلَيهِ. وهذا لفظ مسلم.

688 - وعن ثابت عن أنس رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال: أتى علي رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم وأنا ألعب مع الغلمان فسلم علينا فبعثني في حاجة فأبطأت على أمي. فلما جئت قالت: ما حبسك؟ قلت: بعثني رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم لحاجة. قالت: ما حاجته؟ قلت: إنها سر. قالت: لا تخبرن بسر رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم أحداً. قال أنس: والله لو حدثت به أحداً لحدثتك به يا ثابت. رَوَاهُ مُسلِمٌ، وروى البخاري بعضه مختصراً.

*2* 86 - باب الوفاء بالعهد وإنجاز الوعد

@قال اللَّه تعالى (الإسراء 34): {وأوفوا بالعهد إن العهد كان مسئولاً}.

وقال تعالى (النحل 91): {وأوفوا بعهد اللَّه إذا عاهدتم}.

وقال تعالى (المائدة 1): {يا أيها الذين آمنوا أوفوا بالعقود}.

وقال تعالى (الصف 2، 3): {يا أيها الذين آمنوا لم تقولون ما لا تفعلون؟ كبر مقتاً عند اللَّه أن تقولوا ما لا تفعلون!}.

689 - وعن أبي هريرة رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ أن رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم قال: <آية المنافق ثلاث: إذا حدث كذب، وإذا وعد أخلف، وإذا اؤتمن خان> مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.

زاد في رواية لمسلم: <وإن صام وصلى وزعم أنه مسلم> .

690 - وعن عبد اللَّه بن عمرو بن العاص رَضِيَ اللَّهُ عَنهُما أن رسول اللَّه صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم قال: <أربع من كن فيه كان منافقاً خالصاً، ومن كانت فيه خصلة منهن كانت فيه خصلة من النفاق حتى يدعها: إذا اؤتمن خان، وإذا حدث كذب، وإذا عاهد غدر، وإذا خاصم فجر> مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.

691 - وعن جابر رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال، قال لي النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم: <لو قد جاء مال البحرين أعطيتك هكذا وهكذا وهكذا> فلم يجيء مال البحرين حتى قبض النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم، فلما جاء مال البحرين أمر أبو بكر رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ فنادى: من كان له عند رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم عدة أو دين فليأتنا. فأتيته وقلت: إن النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم قال لي كذا وكذا، فحثى لي حثية فعددتها فإذا هي خمسمائة فقال: خذ مثليها. مُتَّفَقٌ عَلَيهِا .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ilshraym777.forumarabia.com
 
* باب أمر ولاة الأمور بالرفق باب الوالي العادل ووجوب طاعة ولي الأمر والنهي عن سؤال
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
قرية ابن شريم الرسمي :: للقصص وروايات القبائل العربية-
انتقل الى: